سبوت ميديا – Spot Media

اضاءة من منظور مختلف

الكندوش
فن

مسلسل الكندوش يصحح مفهوم البيئة الدمشقية رمضان 2021

أعمال درامية كتيرة رح تكون حاضرة بقوة برمضان 2021 ومن قائمة المسلسلات اللي رح تدخل السباق الرمضاني المقبل مسلسل الكندوش اللي رح يتقدم بإطارٍ جديد من حيث الشكل والمضمون كعمل بيجسد البيئة الدمشقية مختلف عن أقرانه من الأعمال السورية النمطية التي تناولت هالبيئة..

الكندوش
الكندوش

العمل وقبل ما تنطلق كاميرا مخرجه سمير حسين بتصوير أول المشاهد شغل حيز كبير من أخبار الصفحات والمواقع الفنية سواء سلباً أو إيجاباً، إلا أنو هالشي ربما من مصلحة صناع المسلسل لتأمين الترويج إلو بين زحمة أعمال البيئة الدمشقية اللي رح تنتظرها الشاشات بالموسم المقبل،
ورح يتابع المشاهد العربي برمضان القادم ستة أعمال بيئة دمشقية عم يتم التحضير إلها.

أبطال العمل

أما عن أبطال هالعمل اللي نجح باستقطاب نخبة من النجوم كأيمن زيدان وسامية جزائري العائدة للدراما بعد غياب سبعة أعوام، وشقيقتها صباح جزائري وشكران مرتجى وأخيرا انضمت سلاف فواخرجي لجانب آخرين، ومامننسى حسام تحسين بيك اللي رح يشارك بالبطولة بالإضافة لكون هالعمل من تأليفه

الكتير من الاعتذارات تلقاها المشرف العام على العمل أيمن رضا من جهة عبد المنعم عمايري وصفاء سلطان وأمل عرفة ومحمد حداقي وأحمد الأحمد ودريد لحام بحسب مواقع فنية سورية..

من جهة تانية دخل صناع هالعمل “الكندوش” بصراع مع سابقيهم من صناع أعمال البيئة الشامية على اعتبار الأخبار بتشير أنو هالعمل رح يحمل تصحيح لمفهوم البيئة الشامية بالدراما وبعيد كل البعد عن النمطية..

مدير الإنتاج والمدير التنفيذي للشركة المنتجة الممثل أيمن رضا صرح وقال أنو أعمال البيئة الشامية هي الأكثر جذباً للمشاهد ولسوق القنوات الشارية للأعمال الدرامية وعبر عن حماسه لهالعمل اللي بيصحح الكتير من أخطاء مسلسلات البيئة الشامية السابقة.

وكان رضا وخلال تناوله لفكرة “الكندوش” الجديد بلقاء إعلامي هاجم المخرج بسام الملا اللي سبق وأنتج العديد من أعمال البيئة الشامية بأنه ماقدر يقدم المرأة الدمشقية بهالمسلسلات بطريقة صح..

الكندوش عمل صادق

خلال المؤتمر الصحفي للإعلان عن المسلسل كان تسليط الضوء واضح على الممثل وبطل العمل أيمن زيدان اللي كان إله النصيب الأكبر من الحديث عن العمل بالقول:

“كل ما يعنينا أن نقدم مشروعاً نكون فيه صادقين، وهنا لا نريد أن نتكلم بمنطق الثورة على ما سبق من الدراما الشامية، ولا نجد من الإنصاف أن نلغي كل ما قبل هذا المسلسل، ولا ندعي أننا (سنخرج الزير من البير)، وكل ما بوسعنا قوله أن لدينا محالة مشروعة لتصويب بعض التناولات في الدراما الشامية، وأرجو أن نوفق في ذلك، كي لا نحمل الأمر على أنه إعادة صياغة لدراما جديدة غير مسبوقة، الأمر ليس كذلك”.

برومو مسلسل الكندوش


ورح نكون بانتظار هالعمل لنقدر نحكم على نجاح هالعمل وخروجة عن النمطية حسب قول القائمين عليه…

 773 total views,  1 views today

هل كان المقال مفيداً ؟