سبوت ميديا – Spot Media

اضاءة من منظور مختلف

هرمونات السعادة
أسرة ومجتمع صحة

هرمونات السعادة …طريقك إلى الحياة الطيبة

هناك أربع هرمونات مسؤولة عن تحديد مستوى سرور الإنسان وانبساطه ومن السهولة الحصول عليها بشكل طبيعي عبر ممارسات سلوكية يومية و هذه الهرمونات هي :
1- Endorphins
2- Dopamine
3- Serotonin
4- Oxytocin
هذه الهرمونات يفرزها جسم الإنسان بسبب مشاعر معينة يعيشها من خلال مواقف او سلوكيات سنتطرق إليها…

أولاً : Endorphin (إندورفين) … يشبه المورفين:

عند ممارسة الرياضة يفرز الجسم هذا الهرمون كي يتغلب على إحساس الألم التي تسببه التمرينات وهذا هو سبب الإحساس بالمتعة عند ممارسة الرياضة، كما أن الضحك طريقة جيدة لإفراز الإندروفين.

ثانياً : Dopamine (دوبامين)

في رحلة الحياة كل منا يحقق مهام كثيرة سواء كبيرة أو صغيرة، شعور الإنجاز هذا يتسبب في إفراز الدوبامين بنسب متفاوتة وكذلك عندما نتلقى التقدير مقابل أي عمل أنجزناه، كما أن أي عمل يجعلنا نشعر بالفخر فإن الجسم يفرز هذا الهرمون و الذي بدوره يرفع مستوى شعورنا بالسعادة .

ثالثاً : Serotonin (سيروتينين)

يأتي عندما نفيد الآخرين أي عندما نتخطى أنفسنا ونكون قادرين على العطاء للطبيعة أو للمجتمع حتى ولو كانت مشاركة معلومة مفيدة مع الغير أو كتابة بوست مفيد على الإنترنت أو إجابة شخص على سؤال ما، جميع ما ذكر يجعل الجسم يفرز السيروتونين و بالتالي يسبب الإحساس بالسعادة.

رابعاً : Oxytocin (أوكسيتوسين)

يتم إفرازه عند التقرب من الأشخاص، عند المصافحة، عند الحضن للأبناء و الأصدقاء.. ولهذا السبب يجب علينا حضن طفل صغير مزاجه مضطرب كي يزداد لديه هذا الهرمون ويشعر بالسعادة من جديد ، ولنحصل على هذه الهرمونات علينا أن نمارس الرياضة كل يوم من أجل الأندروفين ، وأن نحقق إنجازات ولو صغيرة كل يوم من أجل الدوبامين ،وأن نكون نافعين لغيرنا من أجل السيروتونين ، وأن نحضن الأولاد أو الأصدقاء و الأهل من أجل الأوكسيتوسين.

 308 total views,  1 views today

هل كان المقال مفيداً ؟