سبوت ميديا – Spot Media

اضاءة من منظور مختلف

فن مشاهير

والد بريتني سبيرز يرفض الاتهامات الموجهة ضده بشأن صحة ابنته العقلية

تم تقديم وثائق جديدة إلى المحكمة العليا في لوس أنجلوس صباح الجمعة في مستجدات قضية الوصاية

بين بريتني سبيرز ووالدها جيمي سبيرز حيث رفض والد سبيرز الاتهامات التي وُجهت ضده .

كما قال أن جودي مونتغمري المسؤولة عن الشؤون الشخصية والطبية لبريتني

اتصلت به وهي في حالة من الذهول و أعربت عن قلقها بشأن سلوك ابنته وصحتها العقلية

و أنها تعتقد أن برتني قد تحتاج إلى وضعها تحت بند رقم 5150

و هو رقم قسم من قانون الرعاية والمؤسسات يسمح باحتجاز الشخص قسرياً لمدة 72 ساعة

في مستشفى للأمراض النفسية إذا ما تم اعتباره خطراً على نفسه أو على الآخرين.


وردًا على ذلك قال محامي مونتغمري لوريان رايت: أن مونتغمري لديها مخاوف بشأن

الصحة النفسية لسبيرز لكن والدها أساء تفسير محادثتهما .


وأضاف رايت في بيان صدر رداً على وثائق المحكمة أن مونتغمري تنكر ادعاء السيد سبيرز

أنها اقترحت وضع ابنته تحت الاحتجاز النفسي ، و قال أيضا أنها تعتقد أن وجود والدها كوصي

كان له “تأثير خطير” على الصحة النفسية لها فمونتغمري اتفقت مع طلب المحامي الذي تم تعينيه

من قبل المحكمة في إزالة جيمي سبيرز من الوصاية والذي صرح أيضًا أن أطباء سبيرز

يوافقون على وجوب إقالته من المنصب .


وقد رد جيمس سبيرز بأن النداء العاجل لإزالته أمر “مثير للسخرية” بالنظر إلى المكالمة

التي تلقاها من مونتغمري في 9 يوليو.

 170 total views,  1 views today

هل كان المقال مفيداً ؟

اترك رد