سبوت ميديا – Spot Media

اضاءة من منظور مختلف

مشاهير

جينيفر لوبيز وبن أفليك في رحلة رومنسية على شاطئ ماليبو برفقة مات ديمون

تفاصيل مليئة بالرومانسية والحب يعيشها ثنائي هوليود المميز جينيفر لوبيز وبن أفليك

اللذين استعادا قصة حبهما في أبريل الماضي

لكن ليس لوحدهما إنما برفقة صديق بن المقرب مات ديمون

إذ رُصد مؤخراً الثنائي وهما يمسكان أيدي بعضهما البعض خلال نزهة لهما على شاطئ بحر ماليبو .


وفي الصور التي شاركها موقع TMZ بدت جنيفر مميزة بفستان أبيض طويل

يليق ببشرتها السمراء ومناسب للبحر، من الملفت أنها باتت تعتمد مؤخراً هذا اللون كثيراً

ولاسيما في فصل الصيف، وكانت حافية القدمين .


أما بن فارتدى بنطلون داكن اللون مع تيشرت رمادية اللون وحذاء رياضي

وبالنسبة لمات ديمون الذي كان هناك صعوبة في البداية بمعرفة من الذي يرافق بن وجنيفر

ولكن شهود عيان أكدوا لـTMZ هوية الشخص الذي يرافق الثنائي .

وارتدى مات شورت أسود مع تيشرت بيضاء وقبعة بالإضافة إلى نظارات سوداء غطت وجهه

وكان أيضاً حافي القدمين .


وكان مات ديمون أول من سئل عن عودة Bennifer ، ولم يؤكد حينها بل تمنى أن تكون تلك الأخبار حقيقية .


ولكن بعد إعلان الثنائي جنيفر وبن عن علاقتهما رسمياً ، سُئل مجدداً عن الأمر في أكثر من لقاء

وقال في العرض الأول لفيلمه Stillwater في نيويورك لـExtra بأنه سعيد جداً من أجل بن .


وقال بما معناه :

بن الأفضل، انه يستحق كل السعادة في العالم، أنا سعيد جداً من أجلهما.


وبعدها بيوم واحد في برنامج The Jess Cagle Show سُئل إن كان سعيداً من أجل عودة الثنائي بن وجنيفر ، فأكد ذلك، سأل

كيف يمكنني أن أكون؟ مثلاً، هل يمكن أن أكون غير سعيد؟ مثلاً أكره الحب الحقيقي؟

.. ثم تابع ممازحاً

لا أتمنى لهما شيئاً.. أو تعلم! أتمنى لهما المشقة!

 422 total views,  1 views today

هل كان المقال مفيداً ؟

اترك رد