سبوت ميديا – Spot Media

اضاءة من منظور مختلف

فن

صالون هدى: فيلم فلسطيني يثير جدلا بسبب مشاهد “خادشة للحياء”

أثار الفيلم الفلسطيني “صالون هدى” والذي عرض في مهرجان بيروت الدولي لسينما المرأة للعام الجاري 2022، موجة من الغضب عبر مواقع التواصل الاجتماعي في عدد من الدول العربية بسبب بعض المشاهد التي وصفها البعض بـ “الإباحية”.

الفيلم للمخرج الفلسطيني هاني أبو أسعد وبطولة علي سليمان، ومنال عوض، وميساء عبدالهادي، وتدور أحداثه حول صالون تجميل في بيت لحم، تديره منال عوض، واسمها بالفيلم “هدى”، والتي تعاني من أزمات شخصية مرتبطة بظروف عائلية بعد أن هجرها زوجها وأولادها، وما نتج عن ذلك، عملها لصالح المخابرات الإسرائيلية.

ويُناقش الفيلم قصص إسقاط المخابرات الإسرائيلية للفتيات الفلسطينيات من خلال صالون التجميل، حيث تقوم “هدى” بتصويرهن بأوضاع مخلة، ثم تحاول ابتزازهن وإجبارهن على القيام بما هو ضد مبادئهن.

وأثارت المشاهد الحميمية في الفيلم، غضب بعض الفلسطينيين، الذين يرون أنه “مناف لتعاليم الدين الإسلامي، وتقاليد الشعب الفلسطيني المحافظ”.

ومن جهتها طالبت الهيئة العامة للشباب والثقافة بقطاع غزة، بمحاسبة كافة القائمين على فيلم “صالون هدى” المثير للجدل، وضرورة وقف عرض ونشر وتداول الفيلم بشكل فوري، مؤكدة أنه “يمثل إساءة للشعب الفلسطيني وتضحياته ونضاله البطولي” على حد قولها.

 3,687 total views,  4 views today

هل كان المقال مفيداً ؟