سبوت ميديا – Spot Media

اضاءة من منظور مختلف

مجد فادي يعقوب
أدب حروف تائهه

القوقعة الرمادية :

سأقولُ لحصادكِ المؤجّل ألّا يأتي في هذا الصيف !!..


و لقمحِ خدّيكِ و بيدرِهما و وجهكِ الترابي الذي يذكّرني بأصلِ الأرض ألّا يأتيان و لو في أحلامي !!

لأنّني سأتوارى وراءَ خيالي في سحابةٍ سرمديّة تعانقُ الشمسَ و القمر في ترّهاتِ انهمارها صفحات !!

صفحاتٌ سأسكنُ داخلها هائماً في تلكَ الملاجىء الصغيرة و التي تهربُ إليها العصافير بغيةَ النجاة …


سيزهرُ شجرُ اللّوزِ في كلّ مكان ..

و ستعبقُ رائحةُ الأقاحي الدروبَ والتلال !!

وسيأتي صيفٌ و شتاء ..

وتدورُ الأرضُ دورتها مرّاتٍ و مرّات !!

ولكنّني سأكونُ في كهفي !

في القوقعة الرمادية !!

ولن أعودَ أبداً حتّى الزّوال !!
و أنتِ ستبقينَ في وجداني بطلةً أزليّة واحدة بعدّة وجوه !!

بعدّة تسميات !! ..
تمنيّتُكِ كثيراً أن تكوني معي دوماً في رحلتي الأرضيّة السماويّة !!

لكنّ التمنيّات تبقى تمنيات ..


و أنتِ لم و لن تكونينَ معي في تلكَ الخلايا الرمادية …

مجد فادي يعقوب

 241 total views,  1 views today

هل كان المقال مفيداً ؟

اترك رد