سبوت ميديا – Spot Media

اضاءة من منظور مختلف

Celebrities

زوجة ويل سميث تعلق لأول مرة على صفعة الأوسكار.. ماذا قالت؟

خرجت جايدا بينكت سميث عن صمتها للمرة الأولى منذ أن أقدم زوجها ويل سميث على صفع الفكاهي كريس روك خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار.

ونشرت جايدا عبر حسابها على موقع أنستقرام تعليقاً يتسم بدرجة كبيرة من الغموض. وكتبت “إنه موسم الشفاء وأنا هنا من أجل ذلك”.

ولم تُرفق جايدا هذه العبارة بأي كلمات إضافية، وتم تعطيل إمكانية التعليق على المنشور.

ونشرت جايدا هذا التعليق بعد اعتذار زوجها علناً من روك وجمهور احتفال الأوسكار عن لجوئه إلى العنف.

ونشأت المشكلة عندما تناول كريس روك في دعابته الرأس الحليق لجايدا بينكت سميث، زوجة ويل سميث، المصابة بداء الثعلبة الذي يسبب تساقطاً للشعر سبق لها أن كشفت علناً منذ سنوات أنها تعانيه.

وما كان من سميث إلا أن صعد فجأة إلى خشبة المسرح وصفع روك على وجهه بقوة، وسط ذهول الجمهور الموجود في القاعة والمشاهدين الذين تابعوا الأمسية من منازلهم.

وصاح سميث (53 عاماً) بمقدّم الاحتفال بعدما عاد للجلوس بجانب جايدا: “دع اسم زوجتي بعيداً من فمك اللعين”.

وكتب سميث عبر حسابه على أنستجرام “كريس، أودّ أن أعتذر منك علناً. ما فعلته لم يكن مناسباً وقد أخطأت”.

وأضاف سميث “تصرفي (…) في حفلة الأوسكار غير مقبول ولا يغتفر. النكات التي تتناولني جزء من عملي، لكنّ نكتة تتعلّق بمشكلة جايدا الصحّية كانت أمراً تخطّى الحدود بالنسبة لي وكان ردّ فعلي عليه عاطفياً”، رافضاً صراحةً “أي عنف”.

وأتى اعتذار سميث بعيد إعلان “الأكاديمية الأميركية لفنون السينما وعلومها”، الجهة القائمة على جوائز الأوسكار، أنّها فتحت تحقيقاً رسمياً في الواقعة. وأدانت الأكاديمية في بيان  “تصرفات سميث خلال الحفل”.

قصة مرض جايدا سميث

منذ يوليو/تموز 2021، ظهرت جايدا سميث حليقة لشعر رأسها نتيجة تساقطه بسبب “الثعلبة البقعية”، وهو مرض من أمراض المناعة الذاتية التي تؤدي إلى تساقط الشعر بالكامل.

وقالت أثناء حديثها عن مرضها في ديسمبر/كانون الأول الماضي خلال فيديو نشرته عبر موقع”أنستقرام”: “الآن في هذه المرحلة، لا يمكنني إلا أن أضحك، تعلمون أنني أعاني من داء الثعلبة، انظروا إلى هذا الخط هنا”، مشيرة إلى خط على رأسها.

من هي جايدا بينكيت سميث؟

وُلدت بينكيت سميث في بالتيمور بولاية ماريلاند عام 1971، ووالدها من أصل أفريقي أمريكي وأمها من أصل أفريقي كاريبي.

وتخصصت جايدا في الرقص وتصميم الرقصات في مدرسة بالتيمور للفنون، وأمضت عاماً في مدرسة نورث كارولينا للفنون قبل تركها لمتابعة مسيرتها المهنية في التمثيل.

وبدأت مسيرتها عام 1991 عندما ظهرت في المسرحية الهزلية التلفزيونية “عالم مختلف”، لكنها حصلت على تقدير في “Nutty Professor” عام 1996.

وتزوجت جايدا الممثل الأمريكي ويل سميث عام 1997، ولديهما ابن وابنة.

وكانت بينكيت سميث أيضاً نجمة ومنتجة تنفيذية لدراما المستشفى التلفزيونية Hawthorne على شبكة الكابل TNT.

صنفت مجلة “تايم” جايدا بينكيت كواحدة من أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم عام 2021، وظهرت في العديد من الأفلام الرائجة، بما في ذلك سلسلة “Matrix”، وظهرت كضيف في أفلام “Scream 2″ و”Collateral”.

وفازت جايدا بجائزة “NAACP Image” لعام 2010 لأفضل ممثلة في دراما تلفزيونية عن فيلم “Hawthorne”، حيث لعبت دور ممرضة قوية الإرادة.

 690 total views,  2 views today

هل كان المقال مفيداً ؟

اترك رد