سبوت ميديا – Spot Media

اضاءة من منظور مختلف

مشاهير

سلاف فواخرجي تُثير الجدل: «لا يوجد عقاب في الآخرة.. الله أحلى من أن يحرق عباده»

رفضت الفنانة السورية سلاف فواخرجي، الإفصاح عن ديانتها الحقيقية، الأمر الذي أثار جدلًا واسعًا حولها بسبب تصريحاتها حول هذا الأمر.

قالت «سلاف»، أثناء استضافتها مع الإعلامية رابعة الزيات عبر قناة «ltv» السورية ببرنامج «شو القصة»: «منذ كنا صغار كانت أمي دائمًا تقول لنا إذا سألكم أحد ما دينكم قولوا أنا سوري، وهذا ما أقوله، تصطحبنا للكنيسة وللمسجد وتقول لنا إن تلك بيوت الله، ونحن لفترة معينة ما كنا نعرف ما دياناتنا حتى فترة معينة، تعلمت انتمائي لسوريا بكل أطيافه ودياناته، أعيد مع كل الموجودين في سوريا واحتفل واهتم واحترم ولي من كل دين وطائفة فيهم، عشتهم كلهم بتاريخي».

وأضافت: «أنا مؤمنة ولكني لست متدينة، أحترم أي دين طالما فيه أخلاق، أذهب للمسجد وللكنيسة».

وسألتها المذيعة: «هل أنت مسلمة أم مسيحية؟»، وردت سلاف: «الناس يريدون معرفة ذلك لكن الله لا، الذي يريدنا أن نتعامل بالدين والأخلاق، الله هو كل شيء هو الضمير والجمال والقدر، الله ما قال ماتروحوا على المسجد أو الكنيسة أو معبد بوذي».

وسألتها الإعلامية رابعة الزيات «هل هناك جنة ونار؟»، وردت سلاف: «لا يوجد عقاب في الآخرة بل جنة فقط، الله جميل وأحلى من أنه يحرق عباده لذلك لا يوجد نار، وأرفض تكفير إنسان وأنا تم تكفيري، أنا مؤمنة بمقولة لا تشتم إلها لا تعبده، هنا الحرية بفكر ومعتقد وديانة، أحترم من يؤمن حتى بفكرة».

 352 total views,  2 views today

هل كان المقال مفيداً ؟