سبوت ميديا – Spot Media

اضاءة من منظور مختلف

فن

مسلسل ” إلى شارع الهرم” مستمر بإثارة الجدل وليلى عبدالله ترد “لاحقين علي لأني لي نهاية الشهر الفضيل لبنى”…

لايزال مسلسل “من شارع الهرم إلى” يثير الجدل على السوشال ميديا بقصته ومشاهده وآخر الإنتقادات كانت لـ ليلى عبدالله بسبب مشهد قياسها لوزنها بعد تناولها الطعام حيث قامت بخلع ملابسها والإكسسوارات خوفاً من زيادة وزنها لإن زوجها ينتقدها بشدة .


ليلى شاركت بوست عبر حسابها الرسمي في إنستغرام شرحت فيه دور “لبنى” الذي تلعبه، وهي إمرأة تعاني من مرض البوليميا ، وعوارضه تدفع المصابين به بعد التعرض لنوبات الأكل الشره باتخاذ إجراءات معينة كالرياضة والحركة وتناول أدوية قاطعة للشهية وغيرها الكثير ، وذلِك خوفاً مِنهم من زِيادة وزنهم .


كتبت ليلى عبدالله على البوست :

الفنان الحقيقي مايبي المعركة تكون عنه ضد أي انسان وهو يجسد قضية .. يبي المعركة تكون القضية نفسها .

وأضافت :

لاحقين على ليلى عبدالله لأني لي نهاية الشهر الفضيل ‘ لبنى ‘ ..

شكرا وأحبكم وايد .


وقالت ليلى في الفيديو :

أحسن شي يسويه الفنان لما يصبح إسمه ترند أنه يبعد شوية ، ويشوف الأمور من بعيد ويتعلم منها، يتعلم من كل مدح وانتقاد ويسامح كل تجريح .

وتابعت :

أدري ان الكل ناطر ردي، فردي حيكون لكل ولد وبنت يعاني من مرض البوليميا وغيرها من الأمراض اللي تاكل بجسم الإنسان ، أتمنى معركتكم تكون أسهل أتمنى صوتي وصل لكل الأشخاص اللي حواليكم .


وختمت ليلى حديثها :

أتمنى يساعدوكم ويتفهمونكم في النهاية، أما الباقي فليكم كل تقدير ومحبة وإحترام .

 157 total views,  2 views today

هل كان المقال مفيداً ؟

اترك رد